حديث كان الله ولم يكن شيء غيره وكان عرشه على الماء ثم كتب

أحاديث نبوية | تخريج مشكل الآثار | حديث عمران بن الحصين

«كُنَّا عندَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فجاءَه نَفَرٌ من أهْلِ اليَمَنِ، فقالوا: أتَيْناكَ يا رسولَ اللهِ لنتفَقَّهَ في الدِّينِ، ونَسأَلَكَ عن أوَّلِ هذا الأمرِ، كيف كان؟ فقال: كان اللهُ ولم يكُنْ شيءٌ غيرُه، وكان عرشُه على الماءِ، ثُم كتَبَ في الذِّكرِ كلَّ شيءٍ، ثُم خلَقَ السمَوَاتِ والأرضَ.»

تخريج مشكل الآثار
عمران بن الحصين
شعيب الأرناؤوط
صحيح

تخريج مشكل الآثار - رقم الحديث أو الصفحة: 5630 -

شرح حديث كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاءه نفر من أهل


كتب الحديث | صحة حديث | الكتب الستة

كان النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يُجْلي كَثيرًا منَ الغَيْبيَّاتِ وأُمورِ بَدءِ الخَلقِ لأصْحابِه ليُزيلَ ما عندَهم من ظُنونٍ، ويُثبِّتَ اليَقينَ في قُلوبِهم ليَزْدادوا إيمانًا معَ إيمانِهم.
وفي هذا الحَديثِ يقولُ عِمْرانُ بنُ حُصَينٍ رضِيَ اللهُ عنه: "كُنَّا عندَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فجاءَه نَفَرٌ من أهْلِ اليَمَنِ" والنفَرُ: مِن ثَلاثةٍ إلى تِسْعَةٍ، "فقالوا: أتَيْناكَ يا رسولَ اللهِ، لنَتَفَقَّهَ في الدِّينِ"، نطلُبُ الفِقْهَ والمَعرِفةَ في بعضِ مَسائلِ الدِّينِ، عَمَلًا بقولِه تَعالى: { فَلَوْلَا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ } [ التوبة: 122 ]، "ونَسأَلَكَ عن أوَّلِ هذا الأمرِ"، أمْرِ الخَلقِ ومَبْدأِ العالَمِ، "كيف كان؟ فقال: كان اللهُ ولم يكُنْ شيءٌ غَيرُه"، فإنَّه تَعالى الأوَّلُ الذي هو قبلَ كلِّ شَيءٍ، ولا شيءَ قَبلَه؛ لأنَّه خالِقُ كلِّ شَيءٍ ومُوجِدُه، فلا يُتَصَوَّرُ وُجودُ مَوْجودٍ مُمكِنٍ قبلَ المُوجِدِ الواجِبِ الوُجودِ، "وكان عَرشُه على الماءِ"، كان مَوْجودًا قبلَ خَلقِ السمَواتِ والأرضِ بخَمْسينَ ألفَ سَنةٍ كما جاء في الرواياتِ، "ثم كتَبَ في الذِّكْرِ"، وهو اللَّوْحُ المَحْفوظُ، "كلَّ شَيءٍ"، كلَّ ما هو كائنٌ إلى يومِ القيامةِ، "ثم خلَقَ السمَواتِ والأرضَ"، وأنَّ أوَّلَ ما أبْدَعَه من أجْسامِ هذا العالَمِ: العَرشُ والماءُ، وسائرُ الأجْسامِ مُتأخِّرةٌ عنهما في الحُدوثِ والوُجودِ.
وخُلاصةُ مَعنى الحَديثِ: أنَّ اللهَ كان قبلَ كلِّ شَيءٍ، ولم يَكُنْ أيُّ شيءٍ غَيرِه مَوْجودًا، ثمَّ خلَق الماءَ أوَّلًا والعرشَ ثانيًا، أو خلَقَ العَرشَ في الجِهةِ العُلْيا، والماءَ في السُّفلى، ثمَّ خلَقَ القَلمَ واللَّوْحَ المَحْفوظَ، ثمَّ خلَقَ السَّمَواتِ والأرضَ، هذا هو التَّرتيبُ الزَّمَنيُّ لخَلْقِ هذه الكائناتِ العُلْويَّةِ والسُّفْليَّةِ.
وأئمَّةُ السُّنَّةِ على وُجوبِ الإيمانِ بهذا الحَديثِ وأشْباهِه من غَيرِ تَأْويلٍ؛ بل يُمِرُّونَه على ظاهِرِه، كما جاءَ، ولا يُقالُ: كيف.
وفي الحَديثِ: طَلَبُ الفِقْهِ والعِلمِ على مَن يُعرَفُ في حَقِّه أنَّه أهلٌ للعِلمِ.
وفيه: بيانٌ لعَظَمةِ اللهِ عزَّ وجلَّ، وقُدرَتِه التي لا تَحُدُّها حُدودٌ.
وفيه: ثُبوتُ قَدَرِ اللهِ السَّابقِ لخَلْقِه، وهوَ عِلمُه بالأَشْياءِ قَبلَ كَوْنِها، وكِتابَتُه لَها قبلَ بَرْئِها.
وفيهِ: ثُبوتُ العَرْشِ، وثُبوتُ خَلْقِ الماءِ.

شكرا ( الموسوعة الحديثية API - الدرر السنية ) & ( موقع حديث شريف - أحاديث الرسول ﷺ ) نفع الله بكم

قم بقراءة المزيد من الأحاديث النبوية


الكتابالحديث
تخريج مشكل الآثارإذا أراد الله عز وجل بعبد خيرا عسله وهل تدرون ما عسله قالوا
تخريج مشكل الآثارأنه أتى النبي صلى الله عليه وسلم وعليه أهدام فقال ألك مال قال
تخريج سير أعلام النبلاءأن النبي استعار منه أدرعا فهلك بعضها فقال إن شئت غرمتها لك قال
حديث شريف
حديث شريف
صحيح ابن ماجهإنها ستكون فتنة وفرقة واختلاف فإذا كان كذلك فأت بسيفك أحدا فاضربه حتى
صحيح ابن ماجهأن معاذ بن جبل أكرى الأرض على عهد رسول الله صلى الله عليه
السلسلة الصحيحةلا أجر إلا عن حسبة ولا عمل إلا بنية
السلسلة الصحيحةنهى عن مجلسين و ملبسين فأما المجلسان فجلوس بين الظل و
صحيح الترغيبجاء رجل من أهل الكتاب إلى النبي فقال يا أبا القاسم
صحيح الجامعكان أرحم الناس بالصبيان و العيال
صحيح الجامعكان يؤتى بالصبيان و يزورهم و يدعو لهم


أشهر كتب الحديث النبوي الصحيحة


صحيح البخاري صحيح مسلم
صحيح الجامع صحيح ابن حبان
صحيح النسائي مسند الإمام أحمد
تخريج صحيح ابن حبان تخريج المسند لشاكر
صحيح أبي داود صحيح ابن ماجه
صحيح الترمذي مجمع الزوائد
هداية الرواة تخريج مشكل الآثار
السلسلة الصحيحة صحيح الترغيب
نخب الأفكار الجامع الصغير
صحيح ابن خزيمة الترغيب والترهيب

قراءة القرآن الكريم


سورة البقرة آل عمران سورة النساء
سورة المائدة سورة يوسف سورة ابراهيم
سورة الحجر سورة الكهف سورة مريم
سورة الحج سورة القصص العنكبوت
سورة السجدة سورة يس سورة الدخان
سورة الفتح سورة الحجرات سورة ق
سورة النجم سورة الرحمن سورة الواقعة
سورة الحشر سورة الملك سورة الحاقة
سورة الانشقاق سورة الأعلى سورة الغاشية

الباحث القرآني | البحث في القرآن الكريم


Saturday, June 15, 2024

لا تنسنا من دعوة صالحة بظهر الغيب