أأمنتم من في السماء أن يخسف بكم : الآية رقم 16 من سورة الملك

  1. الآية مشكولة
  2. تفسير الآية
  3. استمع للآية
  4. تفاسير أخرى
  5. تفسير الصفحة
فهرس القرآن | سور القرآن الكريم : سورة الملك الآية رقم 16 , مكتوبة بكتابة عادية و كذلك بالشكيل و مصورة مع الاستماع للآية بصوت ثلاثين قارئ من أشهر قراء العالم الاسلامي مع تفسيرها و ثمانية تفاسير أخرى .
  
   

الآية 16 من سورة الملك مكتوبة بالتشكيل

﴿ ءَأَمِنتُم مَّن فِي ٱلسَّمَآءِ أَن يَخۡسِفَ بِكُمُ ٱلۡأَرۡضَ فَإِذَا هِيَ تَمُورُ ﴾
[ الملك: 16]


 سورة  الملك الآية رقم 16

﴿ أأمنتم من في السماء أن يخسف بكم الأرض فإذا هي تمور ﴾ [ الملك: 16]

سورة : الملك - الأية : ( 16 )  - الجزء : ( 29 )  - الحزب :() -  الصفحة: ( 563 ) - عدد الأيات : ( 30 )
شرح المفردات و معاني الكلمات : أأمنتم , السماء , يخسف , الأرض , تمور ,

الاستماع للآية 16 من الملك


تفاسير الآية 16 - سورة الملك

م اسم التفسير اسم المؤلف
1 التفسير الميسر نخبة من العلماء
2 تفسير الجلالين السيوطي & المحلي
3 تفسير السعدي عبد الرحمن السعدي
4 تفسير البغوي أبو محمد البغوي
5 تفسير الطنطاوي محمد سيد طنطاوي
6 تفسير ابن كثير ابن كثير الدمشقي
7 تفسير الطبري ابن جرير الطبري
3 تفسير القرطبي شمس الدين القرطبي
قوله تعالى : أأمنتم من في السماء أن يخسف بكم الأرض فإذا هي تمورقال ابن عباس : أأمنتم عذاب من في السماء إن عصيتموه .
وقيل : تقديره أأمنتم من في السماء قدرته وسلطانه وعرشه ومملكته .
وخص السماء وإن عم ملكه تنبيها على أن الإله الذي تنفذ قدرته في السماء لا من يعظمونه في الأرض .
وقيل : هو إشارة إلى الملائكة .
وقيل : إلى جبريل وهو الملك الموكل بالعذاب .
قلت : ويحتمل أن يكون المعنى : أأمنتم خالق من في السماء أن يخسف بكم الأرض كما خسفها بقارون .
فإذا هي تمور أي تذهب وتجيء .
والمور : الاضطراب بالذهاب والمجيء .
قال الشاعر :رمين فأقصدن القلوب ولن ترى دما مائرا إلا جرى في الحيازمجمع حيزوم وهو وسط الصدر .
وإذا خسف بإنسان دارت به الأرض فهو المور .
وقال المحققون : أمنتم من فوق السماء ; كقوله : فسيحوا في الأرض أي فوقها لا بالمماسة والتحيز لكن بالقهر والتدبير .
وقيل : معناه أمنتم من على السماء ; كقوله تعالى : ولأصلبنكم في جذوع النخل أي عليها .
ومعناه أنه مديرها ومالكها ; كما يقال : فلان على العراق والحجاز ; أي واليها وأميرها .
والأخبار في هذا الباب كثيرة صحيحة منتشرة ، مشيرة إلى العلو ; لا يدفعها إلا ملحد أو جاهل معاند .
والمراد بها توقيره وتنزيهه عن السفل والتحت .
ووصفه بالعلو والعظمة لا بالأماكن والجهات والحدود لأنها صفات الأجسام .
وإنما ترفع الأيدي بالدعاء إلى السماء لأن السماء مهبط الوحي ، ومنزل القطر ، ومحل القدس ، ومعدن المطهرين من الملائكة ، وإليها ترفع أعمال العباد ، وفوقها عرشه وجنته ; كما جعل الله الكعبة قبلة للدعاء والصلاة ، ولأنه خلق الأمكنة وهو غير محتاج إليها ، وكان في أزله قبل خلق المكان والزمان .
ولا مكان له ولا زمان .
وهو الآن على ما عليه كان .
وقرأ قنبل عن ابن كثير " النشور وامنتم " بقلب الهمزة الأولى واوا وتخفيف الثانية .
وقرأ الكوفيون والبصريون وأهل الشام سوى أبي عمرو وهشام بالتخفيف في الهمزتين ، وخفف الباقون .
وقد تقدم جميعه .

تحميل سورة الملك mp3 :

سورة الملك mp3 : قم باختيار القارئ للاستماع و تحميل سورة الملك

سورة  الملك بصوت ماهر المعيقلي
ماهر المعيقلي
سورة  الملك بصوت سعد الغامدي
سعد الغامدي
سورة  الملك بصوت عبد  الباسط عبد الصمد
عبد الباسط
سورة  الملك بصوت أحمد العجمي
أحمد العجمي
سورة  الملك بصوت محمد صديق المنشاوي
المنشاوي
سورة  الملك بصوت محمود خليل الحصري
الحصري
سورة  الملك بصوت مشاري راشد العفاسي
مشاري العفاسي
سورة  الملك بصوت ناصر القطامي
ناصر القطامي
سورة  الملك بصوت فارس عباد
فارس عباد
سورة  الملك بصوت ياسر لدوسري
ياسر الدوسري


محرك بحث متخصص في القران الكريم


Saturday, June 19, 2021
لا تنسنا من دعوة صالحة بظهر الغيب